زوجك ومزاجه المتعكر

عام منذ 4 سنوات و 0 شهور 10
زوجك ومزاجه المتعكر

حياتهما غير مستقرة، لا بل تبدو أشبه بـ"السير وسط حقل ألغام" - كما تصفها - "لا نعرف متى ينفجر غضباً أو يعود ويبتسم". حياتهما محورها مزاج زوجها المتقلّب!

في اي وقت تكون تقلبات مزاجه مرحلية:
- إذا رفض التحدث عن المشكلة، إسأليه إذا كنت تستطيعين المساعدة. إن لم يحفزه ذلك على التكلم، اعلمي أنه بحاجة للبقاء وحيداً لبعض الوقت.
- عندما يطلق "مونولوجاً" طويلاً عن المشكلة وتشعّباتها، يبقى الحل الأنسب في الاستماع اليه! ولكن، اذا إستمر على هذه الحال اياماً عدة، حاولي حثه على عدم التفكير بالمشلكة فحسب، بل العمل على حلِّها.
- شكوى مستمرّة: الحل الأنسب هو عدم أخذ الأمور على محمل الجد، بل المزاح معه والتخفيف عنه.
- حافظي على مسافة بينكما عندما يكون مزاجه عكراً. لا تجعلي تقّلباته محور حياتك، بل حاولي تمضية بعض الوقت مع أصحابك وممارسة الهوايات التي تحبّينها.

 

التعليقات (0)

كن أول من يعلق على هذا الموضوع.

بإمكانك الدخول بواسطة أسم المستخدم أو بريدك الألكتروني

- أو -

ذات علاقة